الأهالي من مختلف المكونات يجمعون المساعدات لمتضرري حريق مخيم شاريا

الأهالي من مختلف المكونات يجمعون المساعدات لمتضرري حريق مخيم شاريا

إعداد: ليث حسين

بعد كارثة الحرق التي حدثت في مخيم شاريا للنازحين الايزيديين بمحافظة دهوك و تضرر المئات من الأهالي منه، بدأت مبادرات و حملات عدة في مختلف مناطق محافظتي نينوى و دهوك لجمع التبرعات و المساعدات لمتضرري هذا الحريق.

بيكس نافخوش الذي أطلق حملة المساعدات في قضاء شيخان يقول لمنصة تنوع، بغية مساعدة المتضررين من حريق مخيم شاريا أطلقنا حملة لتقديم ما يمكننا تقديمه من خلال تبرعات الأهالي إليهم.

و أكد أنه أستمر حملتنا لثلاثة أيام في قضاء شيخان و قد جمعنا كافة المساعدات و قدمنا لإدارة المخيم و هم بدورهم سيقدمون للمتضررين.


من جانب آخر أعلن بعد يوم واحد من الحريق الرجل الديني الايزيدي خلمتكار فاخر خلف، أننا بالتنسيق مع شباب و أهالي قضاء شنكال وضعنا صندوق لجمع التبرعات و المساعدات من قبل الأهالي لتقديمها إلى المتضررين من الحريق الذي نتج عنه خسائر كبيرة بأهالينا في مخيم شاريا.

كما أضاف الرجل الديني الايزيدي في حديثه، أنه شارك في هذه الحملة كافة مكونات المنطقة و كافة صنوفات القوات الأمنية في قضاء شنكال.

هذا و نشب الحريق في مخيم شاريا للنازحين الايزيديين بمحافظة دهوك الذي يسكنه 12 الف نازح ايزيدي من قضاء شنكال و ناحية تل عزير "القحطانية" في يوم 4 من شهر حزيران 2021 و قد أدت هذه الحادثة إلى الحريق بـ 289 خيمة و تضرر من هذا الحريق ما يقارب 200 عائلة.

 

مواضيع ذات صلة