النوروز: احتفالات واسعة وسط أجواء الفرح والسعادة
تقارير

النوروز: احتفالات واسعة وسط أجواء الفرح والسعادة

النوروز: احتفالات واسعة وسط أجواء الفرح والسعادة

عمت أجواء الفرح والسعادة، مختلف مناطق إقليم كوردستان، اليوم، مع بدء الاحتفالات بعيد النيروز الذي يصادف في الحادي والعشرين من اذار ( مارس) كل عام.

وشهدت مناطق محافظة السليمانية عدة احتفالات مركزية، بمشاركة عشرات الالاف من سكان المحافظة، والزوار من كافة مناطق الإقليم والعراق عموما.

دبكات ورقصات واهازيج وطقوس احتفالية تراثية، قدمتها فرق فنية، فيما تجمع الناس والعوائل في حلقات الدبكة، بينما كان الأطفال يمرحون ويلعبون ويملؤون الارجاء فرحا وسعادة. منظمة التنمية المدنية (CDO)، ساهمت مع منظمات مجتمع مدني أخرى في إقامة فعالية رئيسية للاحتفال بالعيد، وذلك في منطقة كويزة بالسليمانية، التي شهدت العديد من الفعاليات الأخرى، منها فعالية مركزية بمنطقة مامه ياره.

 ونقلت محطات تلفزيونية ووسائل اعلام عديدة، وعلى الهواء مباشرة فعاليات الاحتفالات. وبحسب موسوعة ويكيبيديا، فإن النَّيْرُوزُ أو النَّوْرُوزُ (بالفارسية: نوروز) (بالكردية: نەورۆز)‏ هو عيد رأس السنة الفارسية والسنة الكردية، ويوافق يوم الاعتدال الربيعي أي الحادي والعشرين  .

 ولكلمة نوروز العديد من المعاني، ابرزها: نوروز ـ أي اليوم الجديد ، وهو اليوم الأول للعام الشمس الكوردي الجديد، واليوم التاسع لشهر آذار حسب التقويم اليوناني ، أو اليوم الحادي والعشرين من أذار في التقويم الغربي ، وهو اليوم الذي يتساوى فيه الليل مع النهار، يحتفل الشعب الكوردي بهذا اليوم منذ آلاف السنين، ويعتبره عيداً قومياً ووطنياً. والنَّوْرُوزُ ‏ هو عيد رأس السنة الفارسية والسنة الكردية، ويوافق يوم الاعتدال الربيعي أي الحادي والعشرين من مارس في التقويم الميلادي. ويرجع أصل عيد النوروز إلى التقاليد ديانة الزرادشتية لكن الاحتفال بهذا العيد بقي حتى بعد الفتوحات الإسلامية لبلاد فارس وأستمر إلى يومنا هذا. وتتواصل الاحتفالات بالعيد اليوم. ويسودها الطابع العائلي، حيث يتزاور الناس ويتبادلون التهاني بالعيد، كما يخرجون للتمتع بالطبيعة والتنزه وإقامة العديد من النشاطات.

ريان برهان عز الدين السليمانية