مكتبة جنان.. تعيد الألق للكتاب بجهود المجتمع المحلي  
تقارير

مكتبة جنان.. تعيد الألق للكتاب بجهود المجتمع المحلي  

 

مكتبة جنان.. تعيد الألق للكتاب بجهود المجتمع المحلي  

من خلال مكتبة ..أرادت صاحبتها أن تنشر الثقافة في مجتمعها الصغير، ودافعها إلى ذلك خدمة مجتمعها ذو المكونات والقوميات العديدة. 

هو أول مشروع ثقافي في قضاء تلكيف، وتديره فتاة ايزيدية ترعرعت في عائلة  تقدر الكتب و الثقافة و العلم.و على هذا النهج كبرت لتختار الجانب الثقافي وسيلة لها لتخدم مجتمعها.

 جنان شاكر من مواليد ١٩٩٣ خريجة بكالوريس علوم الفيزياء، و فتحت مكتبة عام ٢٠١٩ عن طريق أونلاين، التي تطورت بعدها الى مكتبة( جنان لبيع واستعارة الكتب) لتكون المكتبة الأولى على مستوى قضاء تلكيف /ناحية القوش و تحديداً قرية سريجكة.

تقول جنان إن ما دفعها لفتح المكتبة شغفها بالقراءة للقراءة وحب الكتب و" أردت بشدة أنقل هذا الشغف و أهمية الكتاب للمجتمع المحيط بي لانهم كانوا بحاجة جداً إلى هكذا مشروع، فنحن في عصر أحاطت به السوشيال ميديا و أبعدت أجيال المستقبل عن الكتاب الذي قلت أهميته،ولهذا أردت ان استرجع دور الكتاب و أهميته في بناء الذات"

تهدف جنان من وراء مكتبتها إلى نشر الوعي والثقافة وتشجيع الناس على القراءة من خلال بيع و استعارة الكتب في منطقة كانت تخلو من هكذا مشاريع.

تضم المكتبة مختلف أنواع الكتب منها (روايات، تنمية ذاتية، فلسفية، سياسية، اجتماعية، قانونية، قصص أطفال، والخ …..) و باللغتين العربية و الكردية.

 كشفت جنان، أن"هناك إقبالا جداً جميل من الناس من كل المناطق على استعارة الكتب و القراءة"، مشيرة إلى تثمينها لكل من قدم الدعم لها "بكلمة جميلة أو بكتاب أو تشجيع أو دعم معنوي".

تشير جنان إلى أن  المجتمع يرى هذه الخطوة جميلة و بحاجة إليه و هي خطوة كان لا بد من توفيرها.

في هذا الصدد، تدعو  جنان النساء اللواتي يمتلكنن مشاريع من خلال حديثها لـ"منصة تنوع"، إلى ان يبادرن ويظهرن أفكارهن وان لا يقلقن من الفش، وقالت :" لا تتوقفن عن تطوير أنفسكن و أنجزن ما ترغبن به لأن لكم الحق في ذلك و عليكن أن تبرزوا أنفسكم بين المجتمع".

. منصة تنوع _ ليث حسين