جمشكو للنازحين .. مهرجان لتكريم الداعمين والناشطين الإعلاميين
تقارير

جمشكو للنازحين .. مهرجان لتكريم الداعمين والناشطين الإعلاميين

"جمشكو للنازحين".. مهرجان لتكريم الداعمين والناشطين الإعلاميين

 

أغان فلكلورية ودبكات شعبية وعرض أزياء تراثية، كانت حاضرة في مهرجان أقيم في مخيم

جمشكو للنازحين بمدينة زاخو، جرى خلاله تكريم داعمين وناشطين إعلاميين وأشخاص فاعلين، لدورهم في مساندة جهود دعم النازحين.

وأقيم المهرجان برعاية "جروب هيفي" التطوعي التابع لإدارة المخيم ومركز لالش الثقافي والاجتماعي/ فرع  شنكال، يوم الخميس الماضي. وقال مسؤول "جروب هيفي" فيصل علي

إن التكريم جاء لشكر الداعمين على ما يبذلونه من أعمال خيرية لمساعدة المرضى والفقراء والمحتاجين، أو إعلامية لإيصال أصوات ومعاناة النازحين إلى الجهات المعنية عبر وسائل الإعلام أو أعمال فردية متنوعة.

وأضاف فيصل علي لـ"منصة تنوع" أن المهرجان، الذي يقام سنويا، تضمن مجموعة من الفعاليات والأنشطة منها: أغان فلكلورية عن تاريخ مدينة شنكال، وعرض الزي الإيزيدي القديم، ودبكات شنكالية حديثة وقديمة، ومعرض للرسم لعرض بعض اللوحات التي جسدت معاناة الناس جراء اجتياح مناطقهم من قبل عناصر تنظيم داعش الإرهابي عام 2014 والواقع الحالي للنازحين.

وحضر المهرجان جمع غفير من مسؤولي المنطقة والعاملين مع إدارة المخيم والمنظمات العاملة داخل المخيم، حيث تم تكريم عدد من الإعلاميين والناشطين والفاعلين في المجتمع بشهادات تقديرية تثميناً لدورهم ، والجهود التي يبذلونها لمساعدة النازحين.

أميرة خدر قاسم، التي تعمل داخل المخيم مع إحدى المنظمات وهي من اللواتي تم تكريمهن، عبرت عن شعورها بالسعادة لهذا التكريم، مضيفة أن "ما نقوم به وما نقدمه من خدمات؛ هو واجب تجاه أهلنا داخل المخيم".

وزادت أميرة "هذه الشهادة والتكريم من دون شك ستكون حافز لنا، من أجل تقديم المزيد من الخدمات والدعم لمن يحتاجها داخل المخيم أو خارجه" .

 

روناك سليمان