ديالى تعيش السلام على جدرانها بفضل شبابها
تقارير

ديالى تعيش السلام على جدرانها بفضل شبابها

ديالى تعيش السلام على جدرانها بفضل شبابها

من خلال الرسم على الجدران ، نفذ مؤخرا شباب ديالى مبادرة ذات مضامين مهمة في بناء السلام في المنطقة.  

واستحضر المشاركون في المبادرة، شخصيات عراقية رياضية ومثقفة ذات سمعة طيبة بين العراقيين، وذات أثر مهم في الذاكرة العراقية حول التماسك المجتمعي، قاموا برسمها على جدران. 

وفي هذا الصدد، تقول تبارك ابراهيم إحدى المشاركات في الورشة إن "الرسم على الجدران فيه  رسالة عميقة حول التعايش السلمي في المحافظة"، مضيفة :" حاولنا أن نستذكر الشخصيات كـاللاعب احمد راضي  والشاعرسمير صبيح، في محاولة للتذكير بأهمية هؤلاء الاشخاص في جمع الناس حولهم على مفاهيم كالتعايش والتماسك المجتمعي".

وحظيت المبادرة، التي استمرت ثمانية أيام،  بإعجاب واسع من الناس في الشارع، الذين أثنوا على هكذا مبادرات ذات أثر مهم في نفوس الناس وتذكر بأهمية اشاعة أجواء المحبة الوسلام والتماسك بين الناس.

 وتأتي هذه المبادرة تنفيذا لمبادرات أقامتها "منظمة ديالاس" التابعة الى منظمة KOHRW والبرنامج الانمائي للامم المتحدة وبتمويل من الحكومة الالمانية.

 

#منصة_تنوع

علي تحسين