جامعة الموصل.. مهرجان للتوظيف يستهدف تشغيل الشباب وتعزيز الاستقرار
تقارير

جامعة الموصل.. مهرجان للتوظيف يستهدف تشغيل الشباب وتعزيز الاستقرار

جامعة الموصل.. مهرجان للتوظيف يستهدف تشغيل الشباب وتعزيز الاستقرار

 

 شهد مسرح القاعة الكبرى في جامعة الموصل افتتاح فعاليات "مهرجان الوظائف للشباب"، برعاية وزير التعليم العالي والبحث العلمي الاستاذ الدكتور نبيل كاظم، وبالتعاون بين وكالة خبراء فرنسا وجامعتي الموصل ونينوى.

مدير المشروع عبدالله الشاهر أوضح أن "المشروع ممول من قبل الخارجية الفرنسية والإتحاد الأوروبي، وجرى تنظيمه في محافظات بغداد والسليمانية ونينوى وأربيل ودهوك".

وأضاف أن "هدف المشروع هو دعم الشباب في إعادة الاستقرار في المحافظات المذكورة، ومن بين نشاطات المشروع دعم مشاريع طلابية في جامعتي الموصل ونينوى، وأيضاً دعم منظمات المجتمع المدني بقطاعات مختلفة ودعم ريادة الأعمال".

سفير السلام، الناشط أزهر كاكائي تحدث عن أهمية تنظيم مثل هكذا فعاليات. وقال "تمكين الشباب العاطلين عن العمل والخريجين وإرشادهم لسوق العمل الخاص خطوة جيدة، من شأنها المساهمة نوعا ما بتقليل البطالة من خلال توفير فرص عمل لهم مع المنظمات والشركات".

من جانبه، تحدث الناشط المدني وليد الشبكي لـ"منصة تنوع" بالقول "معرض الوظائف مهم جداً لما يعانيه الشباب الخريجين من قلة في فرص العمل والتعيين في الدوائر الحكومية، وبالتالي يهدف المشروع لاطلاع الشباب عن قرب على الفرص المتاحة في المعرض الذي ضم أكثر من أربعين شركة ومنظمة محلية ودولية".

وأضاف "هذه الشركات والمنظمات بإمكانها توفير فرص عمل لفئة شباب من خلال دعم مشاريعهم أو التعاقد معهم من قبل الشركات أو المنظمات".

وتابع الشبكي "نستطيع أن نقول أن أهمية المعرض هذا تركز أيضاً على تدريب الشباب على كيفية كتابة السيرة الذاتية الخاصة بهم والبحث عن العمل الذي يناسب قدراتهم ومؤهلاتهم لهذا نستطيع القول أنها كانت فرصة مهمة وبوقتها المناسب".

 

روناك سليمان