مخيم في بعقوبة يجدد الإحساس بقيمة التنوع
تقارير

مخيم في بعقوبة يجدد الإحساس بقيمة التنوع

مخيم في بعقوبة يجدد الإحساس بقيمة التنوع

 في خطوة تجسد الوئام في مجتمع ديالى، وبمبادرة مشتركة من فرق (شباب ونساء ديالى للسلام)، أقيم مخيم لنحو 50 مشاركا من الشباب والشابات، ولمدة  3 أيام في نادي الفروسية داخل مدينة بعقوبة.

اشتمل المخيم على نشاطات وفعاليات وتدريبات مختلفة، لاستثمار المهارات  التي يمتلكها المشاركون والمشاركات، ما جسد، بحسب المشاركين، رسالة الحب والوئام والتنوع  في ديالى في المبادرة التي ضمت ايضا أصحاب الهمم من الاشخاص ذوي الإعاقة.

وفي هذا الصدد، قال المشارك عمر موفق إن " المخيم أضاف اشياء جميلة له، وغيرت في داخلي بعض النقاط وحثتني أكثر على العمل على إشاعة روح العيش والتماسك المجتمعي وروح التنوع ".

بدورها قالت المشاركة، ولاعبة المنتخب الوطني للأثقال رغد محمد إن" المخيم كانت تجربة جدآ جميلة وممتعة بالنسبة لها، وشعرت داخلها بشعور الألفة والمحبة بين المشاركين والمشاركات،  فروح المشاركة الإيجابية هي التي تبعث فينا مشاعر جميلة ومنها قيمة التنوع الجميل".

 وعبر مشاركون ومشاركات في المخيم عن سعادتهم بهذه المشاركة، وبينوا أن هكذا مبادرات مصدر لتجديد الثقة واستلهام القوة التي تجدد في الانسان الطاقة الايجابية، وهي خطوة تماسكية تدل على قيمة التنوع الموجود داخل مجتمع ديالى.

 

منصة تنوع - علي تحسين، يوسف الداوودي