بيرسفي : يجمع ثلاث مكونات عرقية أصيلة
تقارير

بيرسفي : يجمع ثلاث مكونات عرقية أصيلة

"بيرسفي": يجمع ثلاث مكونات عرقية أصيلة

يقع مجمع بيرسفي شمال مدينة زاخو في إقليم كوردستان. ويبعد عن مركز القضاء حوالي 16 كيلومترا.

يسكن في هذا المجمع مكونات "المسلم والمسيحي" كمكونات أصلية، فيما انتقل إليه الإيزيديون من نازحيي قضاء سنجار بعد هجوم شنه تنظيم داعش الإرهابي في 3 آب 2014 بغرب محافظة نينوى.

وبعد بقاء الإيزيدية لفترة في المخيمات أصبح التنوع والتعايش أكثر قوة ومتانة في مجمع بيرسفي، الذي يضم مخيمين للنازحين.

إلى ذلك، يقول المواطن متياس هنز "عشرات الأعوام ونحن نسكن معا في هذا المكان، وهذا بذاته تعزيز لروح التعايش والأخوة، ونحن سعيدون بذلك، وبعد سكن الإيزيديون بيننا أصبح الأمر أكثر سعادة".

وتتشارك المكونات بكافة مسمياتها في أعياد ومناسبات بعضها البعض، ويشجع الأمر أكثر على ضرورة الحد من الإرهاب والقتل على أساس عرقي.

بدوره، يقول المواطن إلياس كمال "نحن كنا نتوقع أننا ضيوف في بيرسفي؛ لكن حقيقة بعد بقائنا هنا، أصبحنا نعلم جيداً أننا أخوة ولا فرق بين أي مكون يعيش هنا، ومنذ البدايو تعاملوا معنا كأحد المكونات الأصيلة".

 من جانبه، أشار المواطن أزاد محمد إلى أنه "ليس هناك شيء يفرقنا. نحن نتعامل ونعيش معا بسلام وأمان ونتشارك في كل شىء".

 منصة تنوع - ليث حسين