رياضة الفرق الشعبية تجسد التماسك وتنبذ الفرقة
تقارير

رياضة الفرق الشعبية تجسد التماسك وتنبذ الفرقة

رياضة الفرق الشعبية تجسد التماسك وتنبذ الفرقة

ربما تكون مجرد مباراة في كرة القدم.. لكنها ليست عادية في مضامينها ورسائلها في العيش المشترك .

فقد أقيمت مؤخرا مباراة بين محافظة الانبار والمثنى في خطوة لدعم التماسك الاجتماعي و التي استخدمت فيها الرياضة لدعم السلام والتعايش بين أبناء البلد الواحد.

 وعقب المبارة، أقام أهالي قضاء الخضر الجنوب الأقصى بمحافظة المثنى ذات الأغلبية الشيعية وليمة طعام لفريق رياضي من الأنبار ذات الأغلبية السنية.

ويقول مشاركون في تنظيم هذه الفعالية أنه من  خلال المباريات  التي أقيمت تم توظيف الرياضة لدعم السلام والعيش المشترك بين الطوائف وإعلاء كلمة الإنسانية والسلام.  

وجمعت الفريقان مبارات رياضية ضمن بطولة الفرق الشعبية، وكانت فرصة رياضية لتعزيز التماسك وبناء أواصر السلام والتعارف بين ابناء المحافظات الغربية والجنوبية ذات الاختلاف المذهبي، بحسب المشاركين، الذين أكدوا أنه اليوم نشهد جهودا  لكسر الطائفية وإرساء السلام.

بشير علي- منصة تنوع